شعر بشار بن برد – أرانا قريبا في الجوار ونلتقي

شعر بشار بن برد - أرانا قريبا في الجوار ونلتقي
شارك هذه الأبيات

وقائلة ٍ: إِنْ مِنْتَ في طَلَبِ الصِّبى

فلا بدَّ أنْ تُحصى عليك ذنوبُ

فرمْ توبة ً قبل المماتِ فإنَّني

أخافُ عليْكَ اللَّه حِين تؤوبُ

تكلَّفُ إِرْشادِي وقدْ شاب مَفْرِقي

وحمَّلني أهلي فليس أريبُ

فقُلْتُ لها: لمْ أجْن في الحُبِّ بيننا

أثامًا على نفْسٍ، فَمِمَّ أتُوبُ

أرانا قريباً في الجوار ونلتقي

مِرَاراً ولا نخْلُو، وذَاك عجيبُ

— بشار بن برد

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات شعر غزل
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
بشار بن برد

بشار بن برد

بشار بن برد بن يرجوخ العُقيلي (96 هـ - 168 هـ) ، أبو معاذ ، شاعر مطبوع. إمام الشعراء المولدين. ومن المخضرمين حيث عاصر نهاية الدولة الأموية وبداية الدولة العباسية. ولد أعمى، وكان من فحولة الشعراء وسابقيهم المجودين. كان غزير الشعر، سمح القريحة، كثير الإفتنان، قليل التكلف، ولم يكن في الشعراء المولدين أطبع منه ولا أصوب بديعا.

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان أبو نواس
أبو نواس

إذا مضى من رمضان النصف

إِذا مَضى مِن رَمَضانَ النِصفُ تَشَوَّقَ القَصفُ لَنا وَالعَزفُ وَأُصلِحَ النايُ وَرُمَّ الدَفُّ وَاِختَلَفَت بَينَ الزُناةِ الصُحفُ لِوَعدِ يَومٍ لَيسَ فيهِ خُلفُ حَتّى إِذا ما

ديوان قيس بن الملوح
قيس بن الملوح

ولما أبى إلا جماحا فؤاده

وَلَمّا أَبى إِلّا جِماحاً فُؤادُهُ وَلَم يَسلُ عَن لَيلى بِمالٍ وَلا أَهلِ تَسَلّى بِأُخرى غَيرَها فَإِذا الَّتي تَسَلّى بِها تُغري بِلَيلى وَلا تُسلي Recommend0 هل

عبد الله بن المعتز

خل الذنوب صغيرها

خَلِّ الذُنوبَ صَغيرَها وَكَبيرَها فَهوَ التُقى كُن فَوقَ ماشٍ فَوقَ أَر ضِ الشَوكِ يَحذُرُ ما يَرى لا تَحقِرَنَّ صَغيرَةً إِنَّ الجِبالَ مِنَ الحَصى Recommend0 هل

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً