شعر المتنبي – وإذا أتتك مذمتي من ناقص

شعر المتنبي - وإذا أتتك مذمتي من ناقص
شارك هذه الأبيات

وَإِذا أَتَتكَ مَذَمَّتي مِن ناقِصٍ

فَهِيَ الشَهادَةُ لي بِأَنِّيَ كامِلُ

— المتنبي

شرح بيت الشعر :

إذا ذمّني ناقص كان ذمّه دليل فضلي لأن الناقص لا يحبّ الفاضل لما بينهما من التنافر. وهذا من قول أبي تمّام، وذو النقص في الدُنيا بذي الفضل مُولعُ، وأخذه هو من قول مروان بن أبي حفصة، ما ضرَّني حسد اللئام ولم يزَلْ، ذو الفضل يحسده ذوو التقصير، وأصل هذا من قول الأول، وقد زادني حُبّاً لنفسي أنّني، بغيضٌ إلى كل امرئٍ غير طائِلِ، وأنّي شقيٌّ باللئام ولا ترى، شقِيّاً بهم إلا كريمَ الشمائل.

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات شعر حكمه
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
أبو الطيب المتنبي

أبو الطيب المتنبي

أبو الطيّب المتنبي (303هـ - 354هـ) (915م - 965م) هو أحمد بن الحسين بن الحسن بن عبد الصمد الجعفي أبو الطيب الكندي الكوفي المولد، نسب إلى قبيلة كندة نتيجة لولادته بحي تلك القبيلة في الكوفة لا لأنه منهم. عاش أفضل أيام حياته وأكثرها عطاء في بلاط سيف الدولة الحمداني في حلب وكان من أعظم شعراء العرب، وأكثرهم تمكناً من اللغة العربية وأعلمهم بقواعدها ومفرداتها، وله مكانة سامية لم تُتح مثلها لغيره من شعراء العرب. فيوصف بأنه نادرة زمانه، وأعجوبة عصره، واشتُهِرَ بحدة الذكاء واجتهاده وظهرت موهبته الشعرية مبكراً.

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر علي بن أبي طالب - لكل نفس وان كانت على وجل

شعر علي بن أبي طالب – لكل نفس وان كانت على وجل

لِكُلِّ نَفسٍ وَإِن كانَت عَلى وَجَلٍ مِنَ المَنيَّةِ آمالٌ تُقَوّيها فَالمَرءُ يَبسُطُها وَالدَهرُ يَقبُضُها وَالنَفسُ تَنشُرُها وَالمَوتُ يَطويها — الإمام علي بن أبي طالب Recommend0

شعر تميم البرغوثي ما كنت أترك ثاري

شعر تميم البرغوثي – يقسو الحبيبان قدر الحب بينهما

مَا كُنتُ أَترِكُ ثَارِي قَطُّ قَبلَهُمُ لَكِنَّهم دَخَلُوا مِن حُسنِهِم حَرَما يَقسُو الحَبِيبَانِ قَدرَ الحُبِّ بَينِهِمَا حَتَّى لَتَحسَبُ بَينَ العَاشِقَينِ دَمَا وَ يَرجِعَانِ إِلى خَمرٍ

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان الشاب الظريف
الشاب الظريف

قال الحبيب معاتبا لي في الهوى

قالَ الحَبيبُ مُعاتِباً لِي في الهَوَى صَبّرت قَلْبَكَ إِذْ صَدُّوا وإِذْ هَجَرُوا فأَجَبْتُهُ قَلْبِي بِحُبِّكَ مَيِّتٌ وَلِذاكَ بَعْضُ المَيِّتينَ يُصَبَّرُ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان

ديوان الشريف الرضي
الشريف الرضي

دعوا لي أطباء العراق لينظروا

دَعوا لي أَطِبّاءَ العِراقِ لِيَنظُروا سَقامي وَما يُغني الأَطِبّاءُ في الحُبِّ أَشاروا بِريحِ المَندَلِ اللُدنِ وَالشَذا وَرَدِّ ذَماءِ النَفسِ بِالبارِدِ العَذبِ يُطيلونَ جَسَّ النابِضينِ ضَلالَةً

عبد الله بن المعتز

اسكبوا الكأس إلى النوم

اِسكُبوا الكَأسَ إِلى النَو مِ وَخَيرُ اللَهوِ تَجري إِن يَكُن لا بُدَّ نَومٌ فَاِعذُروا النَومَ بِسُكرِ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن المعتز، شعراء العصر

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً