أبيات شعر مدح

شعر المتنبي – خذ ما تراه ودع شيئا سمعت به

أبيات شعر مقتبسة من قصيدة: أجاب دمعي وما الداعي سوى طلل

خُذ ما تَراهُ وَدَع شَيئاً سَمِعتَ بِهِ

في طَلعَةِ الشَمسِ ما يُغنيكَ عَن زُحَلِ

— المُتَنبي

شرح بيت الشعر:

يقول مخاطباً نفسه: خذ ما تراه من فضله، وصف ما تشاهده من مجده، ودع شيئاً سمعت له ولم تشهده، وأخبرت به عنه ولم تبصره، ففضل سيف الدولة على الملوك كفضل الشمس على سائر النجوم، وفيه ما يغني عنهم، وهو أكرم بدل منهم، كما أن الشمس تغني عن زحل، وفيها منه كرم بدل.

FavoriteLoading أضف إلى قائمة الاقتباسات المفضلة
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق