شعر الفرزدق – فغير ليلى الكاشحون

خَلا بَعدَ حَيٍّ صالِحينَ وَحَلَّهُ

نَعامُ الحِمى بَعدَ الجَميعِ وَباقِرُه

بِما قَد نَرى لَيلى وَلَيلى مُقيمَةٌ

بِهِ في خَليطٍ لا تَناثى حَرائِرُه

فَغَيَّرَ لَيلى الكاشِحونَ فَأَصبَحَت

لَها نَظَرٌ دوني مُريبٌ تَشازُرُه

— الفرزدق

شرح الأبيات

الباقِرُ : جماعة البقر مع رُعاتها

الكَاشِحون : الأَعدَاء

خليط لا تناثى :خلَط في الكلام : أفسد فيه وهذَى ، تكلّم كلامًا متنافرًا

تناثى : ناثاه الخبر نقله له . واللام هنا للدعاء ، لا تناثى حرائره : لا تناقل خبره

تَشازُره : يَسُودُ نَظَرتِها تَشَازُرٌ يَدلُّ على عداء : نَظَرَاتٍ فِيهَا بُغْضٌ وَشَزْرٌ