شعر العباس بن الأحنف – يا ويح من علق الأحبة قلبه

يا وَيحَ مَن عَلِقَ الأَحِبَّةَ قَلبُهُ

حَتّى إِذا ظَفِروا بِهِ قَتَلوهُ

عَزّوا وَمالَ بهِ الهَوى فَأَذَلَّهُ

إِنَّ العَزيزَ عَلى الذَليلِ يَتيهُ

اُنظُر إِلى جَسَدٍ أَضَرَّ بِهِ الهَوى

لَولا تَقَلُّبُ طَرفِهِ دَفَنوهُ

مَن كانَ خِلواً مِن تَباريحِ الهَوى

فَأَنا الهَوى وَحَليفُهُ وَأَبوهُ

— العباس بن الأحنف

معاني المفردات:

الأحوص الأنصاري

عبدالله بن محمد بن عبد الله بن عاصم الأنصاري، من بني ضبيعة. شاعر هجاء، صافي الديباجة، من طبقة جميل بن معمر ونصيب. كان معاصراً لجرير والفرزدق. وكان حماد الراوية يقدمه في النسيب على شعراء زمنه.