شعر العباس بن الأحنف – يا قرة العين يا من لا أسميه

يا قُرَّةَ العَينِ يا مَن لا أُسمّيهِ

يا مَن إِذا خَدِرَت رِجلي أُناديهِ

يا مَن أُصوِّرُ تِمثالاً لَهُ عَجَباً

إِذا خَلَوتُ بِهِ وَحدي أُناجيهِ

ريمٌ رَمى قاصِداً قَلبي بِمُقلَتِهِ

أَفديهِ مِن قاصِدٍ قَلبي وَأَحميهِ

— العباس بن الأحنف

كان يقال: إن دعا الإنسان باسم أحب إليه تسكن رجله إذا خدرت