شعر العباس بن الأحنف – أمسى الفؤاد بهذا المصر مرتهنا

شعر العباس بن الأحنف - أمسى الفؤاد بهذا المصر مرتهنا
شارك هذه الأبيات

أَمسى الفُؤادُ بِهَذا المِصرِ مُرتَهَنا :: فَما أُريدُ لِنَفسي غَيرَهُ وَطَنا
دَعِ الحِجازَ وَمَن أَمسى يَحُلُّ بِهِ :: إِنَّ الفُؤادَ بِأَهلِ الغَورِ قَد فُتِنا

– العباس بن الأحنف

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات شعر وطنية
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
عباس بن الأحنف

عباس بن الأحنف

أبو الفضل العباس بن الأحنف الحنفي اليمامي النجدي, شاعر عربي عباسي. خالف الشعراء في طريقتهم فلم يتكسب بالشعر، وكان أكثر شعره بالغزل (شعر) والنسيب والوصف، ولم يتجاوزه إلى المديح والهجاء.

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر قيس بن الملوح - دعوني أمت غما وهما وكربة

شعر قيس بن الملوح – دعوني أمت غما وهما وكربة

دَعوني دَعوني قَد أَطَلتُم عَذابِيا وَأَنضَجتُمُ جِلدي بِحَرِّ المَكاوِيا دَعوني أَمُت غَمّاً وَهَمّاً وَكُربَةً أَيا وَيحَ قَلبي مَن بِهِ مِثلُ ما بِيا دَعوني بِغَمّي وَاِنهَدوا

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان عنترة بن شداد
عنترة بن شداد

أنا في الحرب العوان

أَنا في الحَربِ العَوانِ غَيرُ مَجهولِ المَكانِ أَينَما نادى المُنادي في دُجى النَقعِ يَراني وَحُسامي مَع قَناتي لِفِعالي شاهِدانِ أَنَّني أَطعَنُ خَصمي وَهوَ يَقظانُ الجَنانِ

ديوان الشريف الرضي
الشريف الرضي

كفى حزنا أني صديق وصادق

كَفى حَزَناً أَنّي صَديقٌ وَصادِقٌ وَما لِيَ مِن بَينِ الأَنامِ صَديقُ فَكَيفَ أُريغُ الأَبعَدينَ لِخِلَّةٍ وَهَذا قَريبٌ غادِرٌ وَشَقيقُ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان الشريف

المكزون السنجاري

من لصب متيم مشتاق

مَن لِصَبِّ مُتَيَّمٍ مُشتاقِ قَد بَراهُ الأَسى وَعَزَّ الراقي وَلِجِسمٍ أَذابَهُ رائِدُ الحُسنِ وَأَخنى عَلَيهِ طولُ الفِراقِ كادَ لَولا أَنينُهُ لِنُحولِ الجِسمِ مِنهُ يَخفى عَلى

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً