شعر العباس بن الأحنف – ألا ليت ذات الخال تلقى من الهوى

إِذا زُرتُكُم قُلتُم نَزوعٌ وَإِن أَدَع

زيارَتَكُم يَوماً يَكُن مِنكُم عَتبُ

فَهَجري لَكُم عَتبٌ وَوَصلي لَكُم أَذىً

فَلا هَجرُكُم هَجرٌ وَلا حُبُّكُم حُبُّ

— العباس بن الأحنف