شعر الطغرائي  – لقاء الأماني فى ضمان القواضب

لقاءُ الأمانِي في ضمان القَواضِبِ ::  ونيلُ المعالي في ادِّراعِ السَّبَاسِبِ

إِذا ما ارتمى بالمرء مَنْسِمُ ذِلّةٍ ::  فليس له إِلّا اقتعادُ الغَواربِ

– الطغرائي