أبيات شعر فراقLoading

حفظ في المفضلة

شعر الشريف الرضي – و ما أدعي أني بريء من الهوى

أبيات شعر مقتبسة من قصيدة: أراعي بلوغ الشيب والشيب دائيا
أبيات شعر نظمت على بحر الطَّوِيْل

أُراعي بُلوغَ الشَّيبِ وَ الشَّيبُ دائِيا

وَ أُفني اللَّيالي وَ اللَّيالِي فَنائِيا

وَ ما أَدَّعي أَنّي بَريءٌ مِنَ الهَوى

وَ لَكِنَّني لا يَعلَمُ القَومُ ما بِيا

تَلَوَّنَ رَأسي وَ الرَّجاءُ بِحالِهِ

وَ في كُلِّ حالٍ لا تَغُبُّ الأَمانِيا

خَليلَيَّ هَل تَثنَّى مِنَ الوَجدِ عَبرَةٌ

وَ هَل تُرجِعُ الأَيّامُ ما كانَ مَاضِيا

— الشريف الرضي

الشريف الرضي

محمد بن الحسين بن موسى، أبو الحسن. شاعر وفقيه ولد في بغداد وتوفي فيها.

اقتباسات أخرى للكاتب

زر الذهاب إلى الأعلى