شعر الشريف الرضي – وكيف نأمل أن تبقى الحياة لنا

وَاللَهُ أَكرَمُ مَولَىً أَنتَ آمِلُهُ

يَوماً وَأَعظَمُ مَن يُعطي ومَن يَسَلُ

عَفوٌ وَحِلمٌ وَنَعماءٌ وَمَقدِرَةٌ

وَمُستَجيبٌ وَمِعطاءٌ وَمُحتَمِلُ

وَكَيفَ نَأمُلُ أَن تَبقى الحَياةُ لَنا

وَغَيرُ راجِعَةٍ أَيّامُنا الأُوَلُ

— الشريف الرضي