شعر الشريف الرضي – لا تجعلن دليل المرء صورته

شعر الشريف الرضي - لا تجعلن دليل المرء صورته

لا تَجْعَلَنَّ دَلِيلَ المَرْءِ صُورَتَهُ

كَم مَخْبَرٍ سَمِجٍ فِي مَنظَرٍ حَسَنِ

إنَّ الصَّحَائِفَ لَا يُقرِيكَ بَاطِنُهَا

نَفسُ الطَّوَابِعِ مَوسُومََا عَلى الطِّينِ

— الشريف الرضي

معاني المفردات:

مَخْبَر الشّخص : دخيلته وحقيقته ، عكس مظهره أو منظره

والمعنى من الأبيات عدم الحكم على الشخص من مظهره الخارجي ومن قشرته الخارجية فباطن الأشخاص هو حقيقتهم و إن كان ظاهرهم حسن فقد لا يطابق باطنهم .

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات شعر حكمه

قد يعجبك أيضاً

بديع الزمان الهمذاني – المقامة المضيرية

”” حَدَّثَنا عِيسَى بْنُ هِشامٍ قَالَ: كُنْتُ بِالبَصْرَةِ، وَمَعِي أَبُو الفَتْحِ الإِسْكَنْدَرِيُّ رَجُلُ الفَصَاحَةِ يَدْعُوهَا فَتُجِيبُهُ، وَالبَلاغَةِ يَأَمُرُهَا فَتُطِيعُهُ، وَحَضَرْنَا مَعْهُ دَعْوَةَ بَعْضِ التُّجَّارِ، فَقُدِمَتْ…

تعليقات