أبيات شعر غزلLoading

حفظ في المفضلة

شعر الشاب الظريف – يا أقتل الناس ألحاظا وأعذبهم

يا أَقْتَلَ الناسِ أَلْحاظاً وأَعذَبهُمْ

رِيقاً مَتَى كَانَ فِيكَ الصَّابُ والعَسَلُ

في صَحْنِ خَدِّكَ وهيَ الشَّمْسُ طالِعةٌ

وَرْدٌ يَزِيدُكَ فيه الرَّاحُ والخَجَلُ

إيمانُ حُبِّكَ في قلبي تُجَدِّدُهُ

مِنْ خَدِّك الكُتْبُ أو مِنْ لَحْظِكَ الرُّسلُ

إن كُنْتَ تُنْكِر أَنّي عَبْدُ دَوْلَتِكُمْ

مُرْنِي بما شِئْتَ آتيهِ وأَمْتَثِلُ

لَوِ اطَّلعْتَ على قَلْبي وَجَدْتَ بِهِ

مِنْ فِعْلِ عَيْنَيكَ جُرْحاً لَيْسَ يَنْدَمِلُ

— الشاب الظريف

الشاب الظريف

محمد بن سليمان بن علي بن عبد الله التلمساني، شاعر مترقق، مقبول الشعر، لقب لرقته وطرافة شعره بالشاب الظريف، فغلب عليه هذا اللقب وعرف به.

اقتباسات أخرى للكاتب

زر الذهاب إلى الأعلى