شعر الحارث بن حلزة – طرق الخيال ولا كليلة مدلج

طَرقَ الخَيالُ وَلا كَلَيلَةِ مُدلِجِ

سَدِكاً بِأَرحُلِنا وَلَم يَتَعَرَّجِ

أَنّى اِهتَدَيتِ وَكُنتِ غَيرَ رَجيلَةٍ

وَالقَومُ قَد قَطَعوا مِتانَ السَجسَجِ

وَالقَومُ قَد آنوا وَكَلَّ مَطِيُّهُم

إِلّا مُواشِكَةَ النَجا بِالهَودَجِ

— الحارث بن حلزة