شعر البرعي – أراني ما ذكرت لك الفراقا

وَما شيءٌ بأعظم من جسوم

مفرقة وأَرواح تلاقى

فَكَم سمح الهوى بدمي وَدَمعي

وَكلفني بكم وَلَها وشاقا

وأمرضني وأضرم نار وَجدي

وَذلك مذهب الحب اِتفاقا

— البرعي