شعر البحتري – سقى دار ليلي حيث حلت

سَقى دارُ لَيلى حَيثُ حَلَّت رُسومُها

عِهادٌ مِنَ الوَسمِيِّ وُطفٌ غُيومُها

فَكَم لَيلَةٍ أَهدَت إِلَيَّ خَيالَها

وَسَهلُ الفَيافي دونَها وَحُزومُها

تَطيبُ بِمَسراها البِلادُ إِذا سَرَت

فَيَنعُمُ رَيّاها وَيَصفو نَسيمُها

— البحتري

معاني المفردات:

رسومها:رَسَمَ الْمَطَرُ الدِّيَارَ : عَفَاها وَأبْقَى أثَرَهَا مَرْسُوماً لاَحِقاً بِالأَرْضِ

وطف: وَطِفَ المطرُ: انهمر.
و وَطِفَ السحابة : تدلَّت ذيولها.

الفَيْفُ المكانُ تَضْطَرِبُ فيه الرِّياحُ و صوت الرياح تحك الصحراء الفيفاء

 

 

 

 

 

البحتري

البحتري (205 هجري - 284 هجري): أحد أشهر الشعراء العرب في العصر العباسي. وهو أحد الثلاثة الذين كانوا أشعر أبناء عصرهم، المتنبي وأبو تمام والبحتري، يتميز شعره بجمالية اللفظ وحسن اختياره والتصرف الحسن في اختيار بحوره وقوافيه وشدة سبكه ولطافته وخياله المبدع.