شعر البارودي – قليل من يدوم على الوداد

قَلِيلٌ مَنْ يَدُومُ عَلَى الْوِدَادِ

فلا تَحفَل بِقربٍ أو بِعادِ

إِذَا كَانَ التَّغَيُّرُ في اللَّيَالِي

فَكَيْفَ يَدُومُ وُدٌّ في فُؤَادِ؟

— محمود سامي البارودي