شعر الأرجاني – ما زلت أسمع أن الشهب ثاقبة

ما زلتُ أسمَعُ أنّ الشُّهبَ ثاقبةٌ

حتى رأيتُ شهاباً وهْوَ مَثْقوبُ

في كَفّهِ الدَّهْرَ أو في ظهرِه قَلَمٌ

فنِصفْهُ كاتبٌ والنِّصفُ مَكْتوب

— الأرجاني

عالم الأدب

موقع متخصص بالأدب بكافة مجالاته من شعر ولغة واقتباسات ونثر، جديدها و قديمها. نقدمها للقارئ بصورة فنية جميلة، نهدف لإعادة إحياء الأدب القديم بصورة جديدة.