أبيات شعر شوق

شعر الأحوص الأنصاري – ستبقى لها في مضمر القلب والحشا

إِذا رُمتُ عَنها سَلوَةً قالَ شافِعٌ

مِنَ الحُبِّ ميعادُ السُلوِّ المَقابِرُ

سَتَبقى لَها في مُضمَر القَلبِ والحَشا

سَريرَةُ ودٍّ يَومَ تُبلى السَرائِرُ

— الأحوص الأنصاري

اقرأ القصيدة الكاملة: تذكر سلمى بعد ما حال دونها القصيدة نظمت على بحر الطَّوِيْل اخترنا لك:

الأحوص الأنصاري

عبدالله بن محمد بن عبد الله بن عاصم الأنصاري، من بني ضبيعة. شاعر هجاء، صافي الديباجة، من طبقة جميل بن معمر ونصيب. كان معاصراً لجرير والفرزدق. وكان حماد الراوية يقدمه في النسيب على شعراء زمنه.

اقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى