شعر الأبله البغدادي – لا يعرف الشوق إلا من يكابده

شعر الأبله البغدادي - لا يعرف الشوق إلا من يكابده
شارك هذه الأبيات

روح المُحب على الأحكام صابرةٌ

لعل مسقمها يوماً يداويها

لا يَعرِف الشَوق إِلّا مَن يُكابِدُه

ولا الصَبابَةَ إِلّا مَن يُعانيها

لا يسهر الليل إلا من به ألمٌ

ولا تحرق النار إلا رجل واطيها

— الأبله البغدادي

الأبله البغدادي محمد بن بختيار بن عبد الله البغدادي، شاعر مولد من أهل بغداد وهو صاحب الديوان المشهور. كان شابّاً ظريفاً وشاعراً محسناً، يلبس زيّ الجند. وشعره في غاية الرقّة وحسن المخلص إلى المدح. وكان أحد الأذكياء، ولذا قيل له الأبله بالضِّدّ. وقيل: بل كان فيه بَلَه

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات شعر شوق
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
عالم الأدب

عالم الأدب

موقع متخصص بالأدب بكافة مجالاته من شعر ولغة واقتباسات ونثر، جديدها و قديمها. نقدمها للقارئ بصورة فنية جميلة، نهدف لإعادة إحياء الأدب القديم بصورة جديدة.

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر نزار قباني - وأنا كالطفلة في يده

شعر نزار قباني – وأنا كالطفلة في يده

يسمعني.. حـين يراقصني كلماتٍ ليست كالكلمات يأخذني من تحـت ذراعي يزرعني في إحدى الغيمات وأنا.. كالطفلة في يده كالريشة تحملها النسمات — نزار قباني Recommend0

شعر أحمد شوقي - وجدت الحياة طريق الزمر

شعر أحمد شوقي – وجدت الحياة طريق الزمر

وَجَدتُ الحَياةَ طَريقَ الزُمَر إِلى بَعثَةٍ وَشُؤونٍ أُخَر وَما باطِلاً يَنزِلُ النازِلون وَلا عَبَثاً يُزمِعونَ السَفَر فَلا تَحتَقِر عالَماً أَنتَ فيهِ وَلا تَجحَدِ الآخَرَ المُنتَظَر

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان أبو العلاء المعري
أبو العلاء المعري

كأن قلوب القوم منا جنادل

كَأَنَّ قُلوبَ القَومِ مِنّا جَنادِلٌ فَلَيسَ لَها عِندَ الأُمورِ حَصاةُ إِذا ما اِدَّعوا لِلَّهِ خَوفاً وَطاعَةً فَلا رَيبَ أَنَّ المُدَّعينَ عُصاةُ وَأَوصاهُمُ أَهلُ الأَمانَةِ وَالتُقى

ديوان أبو الأسود الدؤلي
أبو الأسود الدؤلي

ألبس عدوك في رفق وفي دعة

أَلبِس عَدوَّكَ في رِفقٍ وَفي دعَةٍ طوبي لِذي إِربَةٍ لِلدَهرِ لَبّاسِ وَلا تَغُرَّنكَ أَحقادٌ مُزَمَّلَةٌ قَد يُركَب الدَّبِرُ الدامي بِأَحلاسِ وَاستَغنِ عَن كُلِّ ذي قُربى

ديوان حسان بن ثابت
حسان بن ثابت

أمسى الخلابيس قد عزوا وقد كثروا

أَمسى الخَلابيسُ قَد عُزّوا وَقَد كَثَروا وَاِبنُ الفُرَيعَةِ أَمسى بَيضَةَ البَلَدِ جاءَت مُزَينَةُ مِن عَمقٍ لِتُخرِجُني إِخسي مُزَينَ وَفي أَعناقِكُم قَدَدي يَرمونَ بِالقَولِ سِرّاً في

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً