شعر ابو نواس – عيني ألومك لا ألوم

عَيني أَلومُكِ لا أَلو

مُ القَلبَ لا ذَنبٌ لِقَلبي

أَنتِ الَّتي قَد سِمتِهِ

بِبَلِيَّةٍ وَضناً وَكَربِ

وَسَقَيتِهِ مِن دَمعِكِ الـ

ـسَفّاكِ سَكباً بَعدَ سَكبِ

فَنَما الهَوى فيهِ وَشَبَّ

وَصارَ مَألِفَ كُلِّ حِبِّ

وَيلي عَلى الريمِ الغَريـ

ـرِ الشادِنِ الأَحوى الأَقَبِّ

تَترى لَدَيَّ ذُنوبُهُ

وَيَجِلُّ في عَينَيهِ ذَنبي

إِن زارَ رَحَّبنا وَإِن

زُرناهُ لَم نَحلُل بِرَحبِ

وَإِذا كَتَبتُ إِلَيهِ أَشـ

ـكو لَم يَجُد بِجَوابِ كُتبي

— ابو نواس

أبو نواس

أبو نواس أو الحسن بن هانئ الحكمي الدمشقي شاعر عربي من أشهر شعراء عصر الدولة العباسية. ويكنى بأبي علي وأبي نؤاس والنؤاسي. وعرف أبو نواس بشاعر الخمر. ولكنه تاب عما كان فيه وأتجه إلى الزهد وقد أنشد عدد من الأشعار التي تدل على ذلك