شعر ابن زيدون – يا نازحا وضمير القلب مثواه

يا نازِحاً، وَضَمِيرُ القَلْبِ مَثْوَاهُ،

أنْسَتكَ دُنياكَ عَبداً، أنتَ مولاهُ

ألْهَتْكَ عَنْهُ فُكَاهاتٌ، تَلَذُّ بها،

فليسَ يجري، ببالٍ منكَ، ذكرَاهُ

عَلّ اللّياليَ تُبْقِيني إلى أمَلٍ

الدّهْرُ يَعْلَمُ وَالأيّامُ مَعْنَاهُ

— ابن زيدون