شعر ابن النطروني – منغص العيش من لا يرتضى أبدا

مُنغَّصُ العيشِ مَن لا يرتضى أبدًا

حالاً، ولم يُلْفَ إلا طامِحَ البصرِ

لوَ انّه صار حيثُ المجدُ منزِلُه

لَظلّ ذا طمعٍ في هالَةِ القمرِ

فلا صَنيعةَ إلا وهي ضائعةٌ

فيه، وليس على وَهْنٍ بمُصطَبِرِ

وكيف تلقاه ذا شكرٍ لِصاحبِه؟

مَن ليس يَبرح غضبانًا على القدَرِ

— ابن النطروني

عالم الأدب

موقع متخصص بالأدب بكافة مجالاته من شعر ولغة واقتباسات ونثر، جديدها و قديمها. نقدمها للقارئ بصورة فنية جميلة، نهدف لإعادة إحياء الأدب القديم بصورة جديدة.