شعر ابن المقرب العيوني – ولست بيهوف يرى رأى عرسه

وَلَستُ بِيَهفوفٍ يَرى رَأي عِرسِهِ

مَتى أَركَبتهُ مَركباً فَهوَ راكِبُهْ

يَظلُّ إِذا ما نابَهُ الأَمرُ مُحجَزاً

يُخاطِبُها في شَأنِهِ وَتُخاطِبُهْ

وَلا قائِلٍ لِلدَّهرِ رِفقاً وَقَد طَمَت

أَواذِيُّهُ شَرّاً وَجاشَت غَوارِبُهْ

وَسيّانَ عِندي عَذبُهُ وَأَجاجُهُ

وَحاضِرُهُ فِيما يَشاءُ وَغائِبُهْ

— ابن المقرب العيوني




Secured By miniOrange