شعر ابن المعتز – يا دهر إن القوم الألى شحطت

يا دَهرُ يا صاحِبَ الفَجيعاتِ

في كُلِّ يَومٍ تُسيءُ مَرّاتِ

يا دَهرُ إِنَّ القَومَ الأُلى شَحَطَت

بِهِم نَوىً أَكثَروا مُصيباتي

— ابن المعتز

معاني المفردات:

(الشَّحْطُ) الْبُعْدُ وَبَابُهُ قَطَعَ وَخَضَعَ يُقَالُ: (شَحَطَ) الْمَزَارُ وَ (أَشْحَطَهُ) أَبْعَدَهُ

ابن المعتز

عبد الله بن المعتز بالله وهو أحد خلفاء الدولة العباسية. كان أديبا وشاعرا ويسمى خليفة يوم وليلة. ولد في بغداد، وأولع بالأدب، فكان يقصد فصحاء الأعراب ويأخذ عنهم. وصنف كتباً كثير، وهو مؤسس علم البديع.