شعر ابن المعتز – وقالوا تصبر قلت كيف وإنما

وَقالوا تَصَبَّر قُلتُ كَيفَ وَإِنَّما

أُريدُ الهَوى حَتّى أَلَذَّ وَأَنعَما

وَيَأخُذُ لَحظَ العَينِ مِمَّن أُحِبُّهُ

شِفاءً وَأَلقى زائِراً وَمُسَلِّما

— ابن المعتز