شعر ابن المعتز – أنا يا قوم من فؤادي وطرفي

أَنا يا قَومُ مِن فُؤادي وَطَرفي

في أُمورٍ تَجِلُّ عَن كُلِّ وَصفِ

مُقلَتي تورِثُ الهُمومَ فُؤادي

وَفُؤادي بِالدَمعِ يَكلُمُ طَرفي

— ابن المعتز