أبيات شعر شوقLoading

حفظ في المفضلة

شعر ابن الفارض – وكفى غراما أن أبيت متيما

هَيهَاتَ خَابَ السَّعيُ وَانفَصَمَت عُرى

حَبلِ المُنى وَانحَلَّ عَقدُ رَجَائِي

وَ كَفَى غَرَامًا أَنْ أَبِيتَ مُتَيَّمََا

شَوقِي أَمَامِيَ وَالقَضَاءُ وَرَائِي

— ابن الفارض

هيهات: اسم فعل بمعنى بَعُدَ

والمعنى من الأبيات: يتحسر الشاعر على فقدانه الأمل في لقاء محبوبته تاركََا القضاء وراء ظهره (وهو استحالة لقاياها) متمسكا بالشوق والغرام .

ابن الفارض

عمر بن علي بن مرشد بن علي الحموي الأصل، المصري المولد والدار والوفاة، أبو حفص وأبو القاسم، شرف الدين ابن الفارض. أشعر المتصوفين. يلقب بسلطان العاشقين. في شعره فلسفة تتصل بما يسمى (وحدة الوجود)

اقتباسات أخرى للكاتب

زر الذهاب إلى الأعلى