شعر ابن الرومي – ومن سره أن لا يرى ما يسوؤه

شعر ابن الرومي - ومن سره أن لا يرى ما يسوؤه
شارك هذه الأبيات

ومَنْ سَرَّه أنْ لا يَرى ما يَسُوؤُه

فلا يَتَّخِذْ شيئاً يَخافُ له فَقْدَا

— ابن الرومي

شرح بيت الشعر:

يقول: من أراد شيئا من الددينا من مالٍ وولدٍ وما إليهما من كلّ ما هو مستهدفٌ لِسهامِ الأيّام، ومن أراد أن لا يصابَ فلا يقتني ما يسوؤه فقدُهلأنّه لا بدَّ في هذه الدنيا من المصائبِ ما دام.

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات شعر حكمه
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
ابن الرومي

ابن الرومي

هو أبو الحسن علي بن العباس بن جريج، المعروف بابن الرومي شاعر من شعراء القرن الثالث الهجري في العصر العباسي، تميز ابن الرومي بصدق إحساسه، فأبتعد عن المراءاة والتلفيق، وعمل على مزج الفخر بالمدح، وفي مدحه أكثر من الشكوى والأنين وعمل على مشاركة السامع له في مصائبه، وتذكيره بالألم والموت، كما كان حاد المزاج، ومن أكثر شعراء عصره قدرة على الوصف وابلغهم هجاء،

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر أبو الأسود الدؤلي - ابدأ بنفسك فانهها عن غيها

شعر أبو الأسود الدؤلي – ابدأ بنفسك فانهها عن غيها

يا أيها الرجل الْمُعَلِّمُ غَيْرَهُ هَلَّا لِنَفْسِك كَانَ ذَا التَّعْلِيمُ تَصِفُ الدَّوَاءَ لِذِي السِّقَامِ وَذِي الضَّنَى كَيْمَا يَصِحَّ بِهِ وَأَنْتَ سَقِيمُ ابْدَأْ بِنَفْسِك فَانْهَهَا عَنْ

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان ابن الساعاتي
ابن الساعاتي

عثرة قلبي فيكم لا تقال

عثرة قلبي فيكم لا تقالْ وإنما العذلُ حديثٌ يقالْ ثقوا بما أسأرتمُ من جوى زلتم ولكن ماله من زوال ومن نحولٍ شاهدٍ أنَّ غير السـ

ابن الوردي

عوادة عوادة

عوّادةٌ عوّادةٌ بالنغمِ الملذذِ قالتْ لنا أوتارُها أنطقَنا اللهُ الذي Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان ابن الوردي، شعراء العصر المملوكي، قصائد

ديوان صفي الدين الحلي
صفي الدين الحلي

إن البخيري مذ فارقتموه غدا

إِنَّ البَخَيري مُذ فارَقتُموهُ غَدا يَسفي الرَمادَ عَلى كانونِهِ الحَرِبِ لَو شِئتُم أَنَّهُ يُمسي أَبا لَهَبٍ جاءَت بِغالُكُمُ حَمّالَةَ الحَطَبِ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً