أبيات شعر عامةLoading

حفظ في المفضلة

شعر إيليا أبو ماضي – و يبكي صاحبي

أبيات شعر نظمت على بحر الوافر

وَ يَبكِي صَاحِبِي فَأَخَالُ أَنّي

أَنَا الجَانِي وَ إِن لَم يَتَّهِمْنِي

فَأَمسَحُ أَدمُعاً فِي مُقلَتَيهِ

وَ إِن حَكَتِ الَّلهيبَ وَ إِن كَوَتْنِي

لِأَنّي كُلَّما رَفَّهتُ عَنهُ

طَرِبتُ كَأَنَّني رَفَّهتُ عَنّي

— إيليا أبو ماضي

أبيات قالها إيليا أبو ماضي في الترويح عن الصديق و الإنصات لحزنه و إن كان هو في قمة ألمه و حزنه لأن الترفيه عن صديق مقرب يجعله سعيدا

 

إيليا أبو ماضي

شاعر عربي لبناني يعتبر من أهم شعراء المهجر في أوائل القرن العشرين. يعتبر إيليا من الشعراء المهجريين الذين تفرغوا للأدب والصحافة، ويلاحظ غلبة الاتجاه الإنساني على سائر أشعاره، ولاسيما الشعر الذي قاله في ظل الرابطة القلمية وتأثر فيه بمدرسة جبران.

اقتباسات أخرى للكاتب

زر الذهاب إلى الأعلى