شعر إيليا أبو ماضي – لا تسألوني المدح أو وصف الدمى

لا تَسأَلوني المَدحَ أَو وَصفَ الدُمى

إِنّي نَبَذتُ سَفاسِفَ الشُعَراءِ

باعوا لِأَجلِ المالِ ماءَ حَيائِهِم

مَدحاً وَبِتُّ أَصونُ ماءَ حَيائي

— إيليا أبو ماضي

معاني المفردات

سَفاسِفُ الأمور: الأمور التافهة الحقيرة لا تضيِّع وقَتك في سفاسف الأمور