شعر إيليا أبو ماضي – أتدفع بالغويّ إلى التمادي

أَتَدفَعُ بِالغَوِيِّ إِلى التَمادي

وَتَعجَبُ بَعدَ ذَلِكَ إِن تَمادى

سَكَتَّ فَقامَ في الأَذهانِ شَكٌّ

وَقُلتَ فَأَصبَحَ الشَكُّ اِعتِقَدا

— إيليا أبو ماضي