شعر إدريس محمد جماع – آنست فيك قداسة

آنستُ فِيكِ قَداسة

وَ لَمَستُ إِشرَاقاً وَ فنّا

وَ نظرتُ فِي عَينيكِ

آفَاقاً وَ أسراراً وَ معنى

وَ سمعتُ سِحرياً يَذوب

صَدَاه فِي الأَسماعِ لَحنًا

نِلتُ السَّعادَةَ فِي الهَوَى

وَ رَشَفتُها دَنّاً فدنّا

— إدريس محمد جَمَّاع شاعر سوداني

عالم الأدب

موقع متخصص بالأدب بكافة مجالاته من شعر ولغة واقتباسات ونثر، جديدها و قديمها. نقدمها للقارئ بصورة فنية جميلة، نهدف لإعادة إحياء الأدب القديم بصورة جديدة.