شعر أحمد مطر – ورثة إبليس

شعر أحمد مطر -ورثة إبليس
شارك هذه الأبيات

وُجُوهُكُم أَقنِعَةٌ بَالِغة المُرُونَة

طِلاؤُها حَصَافَةٌ، وَ قَعرُهَا رُعُونَة

صَفَّقَ إِبلِيسٌ لَهَا مُندَهِشًا، وَ بَاعَكُم فُنُونَه

وَ قَال : إِنِّي رَاحِلٌ، مَا عَادَ لِي دَورٌ هُنَا، دَورِي أَنَا أَنتُم سَتَلعَبُونَه

وَ دَارَت الأَدوَارُ فَوقَ أَوجُهٍ قَاسِيَةٍ، تُعَدِّلُهَا مِن تَحتِكُم لُيُونَة ،

فَكُلَّما نَامَ العَدُوُّ بَينَكُم رُحتم تَقرَعُونَه ،

لكنكم تُجرُون ألف قُرعةٍ لِمَن يَنام دُونَه

وَ غاية الخشونة ،

أن تندبوا : ” قم يا صلاح الدين ، قم ” ، حتى اشتكى مرقده من حوله العفونة

— أحمد مطر

معاني المفردات:

حصافة:حَصَافَةُ الرَّأْيِ: اِسْتِحْكَامُهُ وَجَوْدَتُهُ

قعرها: قاعها

رعونة :رعَن الشَّخصُ: كان أهوج في منطقه، حمُقَ وطاش فيما يقول أو يفعل

 

 

Recommended1 إعجاب واحدنشرت في أبيات شعر سياسية
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
أحمد مطر

أحمد مطر

أحمد مطر، شاعر عراقي، بدأ بكتابة الأشعار التي تتحدث عن الغزل والرومانسية منذ أن كان صغيراً، ولكنه إتخذ الجانب السياسي لجميع أشعاره فيما بعد نظراً للظروف التي كان يعيشها، له العديد من القصائد والأشعار التي لها رونق خاص وتأثير كبير.

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر عمر بن أبي ربيعة - والدمع للشوق متباع فما ذكرت

شعر عمر بن أبي ربيعة – والدمع للشوق متباع فما ذكرت

وَالدَمعُ لِلشَوقِ مِتباعٌ فَما ذُكِرَت إِلّا تَرَقرَقَ دَمعُ العَينِ فَاِنسَكَبا لَم يُسلِهِ النَأيُ عَنها حينَ باعَدَها وَلَم يَنَل بِالهَوى مِنها الَّذي طَلَبا فَهوَ كَشِبهِ المُعَنّى

شعر البحتري - أصابت قلبه حدق الظباء

شعر البحتري – أصابت قلبه حدق الظباء

أَصابَت قَلبَهُ حَدَقُ الظِباءِ وَأَسلَمَ لُبَّهُ حُسنُ العَزاءِ وَأَقفَرَتِ المَنازِلُ مِن سُلَيمى وَكانَت لِلمَوَدَّةِ وَالصَفاءِ وَطالَ ثَواؤُهُ في دِمنَتَيها فَهَيَّجَ شَوقَهُ طولُ الثَواءِ وَلَجَّ بِهِ

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان البحتري
البحتري

تبسم عن واضح ذي أشر

تَبَسَّمُ عَن واضِحٍ ذي أُشُر وَتَنظُرُ مِن فاتِرٍ ذي حَوَر وَتَهتَزُّ هِزَّةَ غُصنِ الأَرا كِ عارَضَهُ نَشرُ ريحٍ خَصِر وَمِمّا يُبَدِّدُ لُبَّ الحَليمِ حُسنُ القَوامِ

ديوان أبو العتاهية
أبو العتاهية

كأنك قد جاورت أهل المقابر

كَأَنَّكَ قَد جاوَرتَ أَهلَ المَقابِرِ هُوَ المَوتُ يا ابنَ المَوتِ إِن لَم تُبادِرِ تَسَمَّع مِنَ الأَيامِ إِن كُنتَ سامِعاً فَإِنَّكَ فيها بَينَ ناهٍ وَآمِرِ وَلا

ديوان القاضي الفاضل
القاضي الفاضل

ذكرت وجوهكم والبدر يسري

ذَكَرتُ وُجوهَكُم وَالبَدرُ يَسري كِلا البَدرَينِ مَسكَنُهُ السَحابُ سَقاني اللَهُ قُربَكَ عَن قَريبٍ دَعاءُ طالَ وَاِختُصِرَ الخِطابُ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان القاضي الفاضل، شعراء

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً