شعر أحمد شوقي – ما بال العاذل يفتح لي باب السلوان

بيني في الحبِّ وبينك

ما لا يَقْدِرُ واشٍ يُفْسِدُه

ما بالُ العاذِلِ يَفتح لي

بابَ السُّلْوانِ وأُوصِدُه؟

ويقول : تكاد تجنُّ به

فأَقول: وأُوشِكُ أَعْبُده

مَوْلايَ ورُوحِي في يَدِه

قد ضَيَّعها سَلِمتْ يَدُه

ناقوسُ القلبِ يدقُّ لهُ

وحنايا الأَضْلُعِ مَعْبَدُه

— أحمد شوقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.