شعر أحمد شوقي – صوني جمالك عنا إننا بشر

شعر أحمد شوقي - صوني جمالك عنا إننا بشر
شارك هذه الأبيات

اللَهُ فـي الخَـلقِ مِن صَبٍّ وَمِن عاني

تَفنى القُلوبُ وَيَبقى قَلبُكِ الجاني

صُوْنِي جَمَالَكِ عنّا إنَّنا بَشَرٌ

مِنَ التُرابِ وهذا الحُسْنُ رَوحانِي

أَو فَاِبتَغي فَلَكاً تَأوينَهُ مَلَكاً

لَم يَتَّخِذ شَرَكاً في العالَمِ الفاني

يَنسابُ في النورِ مَشغوفاً بِصورَتِهِ

مُنَعَّماً في بَديعاتِ الحُلى هاني

إِذا تَبَسَّمَ أَبدى الكَونُ زينَتَهُ

وَإِن تَنَفَّسَ أَهدى طيبَ رَيحانِ

— أحمد شوقي

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات شعر غزل
مساحة إعلانية
بحجم 90×728 للأجهزة الكبيرة، وبحجم 320×50 للأجهزة المحمولة
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
أحمد شوقي

أحمد شوقي

أحمد شوقي علي أحمد شوقي بك (16 أكتوبر 1868 - 14 أكتوبر 1932)، كاتب وشاعر مصري يعد من أعظم شعراء العربية في العصور الحديثة، يلقب بـ "أمير الشعراء". نظم الشعر العربي في كل أغراضه من مديح ورثاء وغزل، ووصف وحكمة، وله في ذلك أيادٍ رائعة ترفعه إلى قمة الشعر العربي.

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر لسان الدين بن الخطيب - فؤادي مأمور ولحظك آمر

شعر لسان الدين بن الخطيب – فؤادي مأمور ولحظك آمر

فُؤَادِيَ مَأَمُورٌ وَلَحْظُكَ آمِرُ وَطَاعَةُ رَبِّ الأَمْرِ فِي النَّاسِ وَاجِبُ وَأيّدَ ذَاكَ اللَّحْظُ مِنْكَ بِحَاجِبِ وَيَقْبُحُ أَنْ يُعْصَى أَمِيرٌ وَحَاجِبُ — لسان الدين بن الخطيب

شعر الحطيئة - أكل الناس يكتم حب هند

شعر الحطيئة – أكل الناس يكتم حب هند

أكلُّ النَّاسِ يكتمُ حبَّ هندٍ وما يخفى بذلكَ مِنْ خفيِّ وما لكَ غيرَ نظَّارٍ إليها كما نظرَ الفقيرُ إلى الغنيِّ — الحطيئة Recommend0 هل أعجبك؟نشرت

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان الشريف المرتضى
الشريف المرتضى

تضاحكت لما رأيت المشيب

تَضاحكتِ لمّا رأيتِ المشيبَ ولم أر من ذاك ما يُضحِكُ وما زال دَفْعُ مَشيبِ العِذا رِ لا يُستطاعُ ولا يُمْلَكُ وقال لِيَ الدّهرُ لمّا بقي

الكميت بن زيد

فإنكم ونزارا في عدواتها

فإنكم ونِزاراً في عدواتها كالكلبِ هرَّ جداً وطفاء مدرارِ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان الكميت بن زيد، شعراء العصر الأموي، قصائد

ديوان علي بن أبي طالب
علي بن أبي طالب

ما هذه الدنيا وطالبها

ما هَذِهِ الدُنيا وَطالِبُها إِلّا عَناءً وَهوَ لا يَدري إِن أَقبَلَت شَغَلَت دِيانَتَهُ أَو أَدبَرَت شَغلَتَهُ بِالفَقرِ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان علي بن أبي

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً