شعر أحمد شوقي – أحل لنا الصيدان: يوم الهوى مها

شعر أحمد شوقي - أحل لنا الصيدان: يوم الهوى مها
شارك هذه الأبيات

أُحِلَّ لَنَا الصَّيْدَانِ: يَومَ الهَوَى مَهًا

وَ يَومَ تُسَلُّ المُرهَفَاتُ أُسُودُ

يُحَطَّمُ رُمحٌ دُونَنَا ومهَنَّدٌ

وَ يَقتُلنَا لَحظٌ وَ يَأسِرُ جِيدُ

— أحمد شوقي

قصيدة غزلية لأحمد شوقي في قصة حوار بينه وبين المحبوبه كانت بدايته:

رَأَتْ شَفَقًا يَنعَى النَّهَارَ مُضَرَّجًا

فَقُلتُ لَهَا حَتَّى النَّهارُ شَهِيدُ

ويقصد بقوله أنها لما نظرت إلى النهار أصبح شفقًا وهو الوقت قبيل الغروب حين تصبح السماء محمرة فيقول أن السماء شهيدة غرام بسبب نظرة عينيها. وهي مبالغة .

فَقَالَتْ وَ مَا بِالطَّيْرِ فَقُلْتُ سَكِينَةٌ

فَمَا هِيَ مِمَّا نَبتَغِي وَ نَصِيدُ

ثم سألته المحبوبة أن الطير ما زالت حية ولم تمت من باب المزاح .

فرد عليها قائلا أن الطير هادئة وساكنة وليست مطلبا للصيد .

ثم قال :

أُحِلَّ لَنَا الصَّيْدَانِ: يَومَ الهَوَى مَهًا

وَ يَومَ تُسَلُّ المُرهَفَاتُ أُسُودُ

وهنا تشبيه تمثيلي حين قال لها أحل لنا الصيدان: يقصد أنها مَصيدَتُه في الهوى وهي المها الغزالة وهو مَصِيدُها الأسد أصابته بعينيها حذف المشبه به ( السيف) و ذكر شيئا من صفاته عندما قال تسلُّ : والسيف هو ما يُسل ومعنى السَّل : لحظة إخراج السيف من الغمد ويقصد بالمرهفات: عينيها .

 

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات شعر غزل
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
أحمد شوقي

أحمد شوقي

أحمد شوقي علي أحمد شوقي بك (16 أكتوبر 1868 - 14 أكتوبر 1932)، كاتب وشاعر مصري يعد من أعظم شعراء العربية في العصور الحديثة، يلقب بـ "أمير الشعراء". نظم الشعر العربي في كل أغراضه من مديح ورثاء وغزل، ووصف وحكمة، وله في ذلك أيادٍ رائعة ترفعه إلى قمة الشعر العربي.

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر الصاحب شرف الدين - هي الدنيا تحب ولا تحابي

شعر الصاحب شرف الدين – هي الدنيا تحب ولا تحابي

هِيَ الدُّنيا تُحِبُّ ولا تُحابي وتَصْحَبُ ثُمَّ تَغْدُرُ بالصَّحابِ دَهْتنِيَ في شَبابٍ خَوَّلَتْهُ ولَمْ يُفْجَعْ بِمنْعٍ مثلُ حابِ فَلا تَعْجَبْ مَنَ الأَضدادِ وانظُرْ إلى ضَحِكِ

شعر دعبل الخزاعي نفسي تنافسني

شعر دعبل الخزاعي – نفسي تنافسني في كل مكرمة

نَفسِي تُنافِسُني فِي كُلِّ مَكرُمَةٍ إِلَى المَعَالِي وَ لَو خَالَفتُها أَبَتِ كَم قَد وَطِئتُ عَلى أَحشاءِ مُتعِبَةٍ لِلنَفسِ كانَت طَريقَ اللَينِ وَالدَعَةِ وَكَم زَحَمتُ طَريقَ

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان أبو العتاهية
أبو العتاهية

تظل تفرح بالأيام تقطعها

تَظَلُّ تَفرَحُ بِالأَيّامِ تَقطَعُها وَكُلُّ يَومٍ مَضى يُدني مِنَ الأَجَلِ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان أبو العتاهية، شعراء العصر العباسي، قصائد

ديوان أبو العتاهية
أبو العتاهية

أبنيت دون الموت حصنا

أَبَنَيتَ دونَ المَوتِ حِصنا فَأَخَذتَ مِنهُ بِذاكَ أَمنا هَيهاتِ كَلّا إِنَّ مَو تاً لا تَشُكُّ وَإِنَّ دَفنا لَتُبَدِّلَنَّكَ غَمرَةُ الدُ نيا بِظَهرِ الأَرضِ بَطنا وَلَتَنزِلَنَّ

ديوان أبو العتاهية
أبو العتاهية

المرء آفته هوى الدنيا

المَرءُ آفَتُهُ هَوى الدُنيا وَالمَرءُ يَطغى كُلَّما اِستَغنى إِنّي رَأَيتُ عَواقِبَ الدُنيا فَتَرَكتُ ما أَهوى لِما أَخشى فَكَّرتُ في الدُنيا وَجِدَّتِها فَإِذا جَميعُ جَديدِها يَبلى

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً