شعر أبو تمام – إذا كنت في فكري وقلبي ومقلتي

عَلَى ثِقَةٍ مِنْ أَنَّنِي بِكَ مُدْنَفُ

صَدَدْتَ وَأَيُّ النَّاسِ بِي مِنْكَ أَعْرَفُ

إِذَا كُنْتَ فِي فِكْرِي وَقَلْبِي وَمُقْلَتِي

فَأَيُّ مَكَانٍ مِنْ مَكَانِكَ أَلْطَفُ

— أبو تمام

أبو تمام

أَبو تَمّام (188 - 231 هـ / 788-845 م) هو حبيب بن أوس بن الحارث الطائي، أحد أمراء البيان، في شعره قوة وجزالة، واختلف في التفضيل بينه وبين المتنبي والبحتري.