شعر أبو القاسم الشابي – رجعت بحزني إلى وحدتي

فَسِرْتُ وناديتُ يا أُمُّ هيَّا

إليَّ فقدْ أَضجرتني الحَيَاةْ

ولمَّا ندبتُ ولم ينفعِ

ونَادَيْتُ أُمِّي فلمْ تسمعِ

رَجعتُ بحزني إلى وَحْدَتي

وردَّدْتُ نَوْحي على مسمعي

وَعَانَقْتُ في وَحْدتي لوْعتي

وقلتُ لنفسي أَلا فاسْكُتي

— أبو القاسم الشابي