شعر أبو الفضل الوليد – رويدك لا تأسف ولا تتندم

رُويدَكَ لا تأسف ولا تتَنَدَّمِ

إذا أنكرَ الجُهَّالُ فَضلَ المعلِّمِ

أرى الدهرَ قد ساوى جهولاً وعالماً

وما نالَ أهلُ العِلمِ أيسَرَ مَغنم

— أبو الفضل الوليد