شعر أبو العلاء المعري – أراك الجهل أنك في نعيم

شعر أبو العلاء المعري - أراك الجهل أنك في نعيم
شارك هذه الأبيات

أَراكَ الجَهلُ أَنَّكَ في نَعيمٍ

وَأَنتَ إِذا اِفتَكَرتَ بِسوءِ حالِ

إِذا ما كانَ إِثمِدُنا تُراباً

فَأَيُّ الناسِ يَرغَبُ في اِكتِحالِ

— أبو العلاء المعري

معاني المفردات

الإِثْمد وهو حجر الكُحْل

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات شعر هجاء
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
أبو العلاء المعري

أبو العلاء المعري

أبو العلاء المعري (363 هـ - 449 هـ) (973 -1057م) هو أحمد بن عبد الله بن سليمان القضاعي التنوخي المعري، شاعر ومفكر ونحوي وأديب من عصر الدولة العباسية، ولد وتوفي في معرة النعمان في محافظة إدلب وإليها يُنسب. لُقب بـرهين المحبسين أي محبس العمى ومحبس البيت وذلك لأنه قد اعتزل الناس بعد عودته من بغداد حتى وفاته.

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر امرؤ القيس - إلى مثلها يرنو الحليم صبابة

شعر امرؤ القيس – إلى مثلها يرنو الحليم صبابة

إِلَى مِثْلِهَـا يَرْنُو الحَلِيْمُ صَبَابَــةً :: إِذَا مَا اسْبَكَرَّتْ بَيْنَ دِرْعٍ ومِجْـوَلِ تَسَلَّتْ عَمَايَاتُ الرِّجَالِ عَنْ الصِّبَـا :: ولَيْـسَ فُؤَادِي عَنْ هَوَاكِ بِمُنْسَـلِ – امرؤ القيس

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان البحتري
البحتري

آل فلسيكم غداة بحثنا

آلَ فَلسِيِّكُم غَداةَ بَحَثنا عَنهُ فَلساً وَقيمَةُ الفَلسِ فَلسُ سامِرِيُّ الضُيوفِ مِن دونِ خُبزٍ مَعَ بَيضِ الأَنوقِ لَيسَ يُمَسُّ فَاِرتَحِل عَن جِوارِ كِسرى فَما أَن

الكميت بن زيد

وخرق تعزف الجنان فيه

وَخرقٍ تعزف الجنان فيه لأفئدة الكماة لها وجيبُ قطعت ظلام ليلته ويوماً يكاد حصى الأكام به يذوبُ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في ديوان الكميت بن زيد،

ديوان ابن نباتة المصري
ابن نباتة

يا سيد الوزراء العادلين لقد

يا سيد الوزراء العادلين لقد صيرت في منزلي للجوع إحسانا لكن بنيَّ وإن كانوا ذوي عذرٍ ليسوا من الصبرِ في شيءٍ وإن هانا كأن ربك

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً