شعر أبو العتاهية – ومن عجب الدنيا يقينك بالفنا

وَمِن عَجَبِ الدُنيا يَقينُكَ بِالفَنا

وَأَنَّكَ فيها لِلبَقاءِ مُريدُ

أَلَم تَرَ أَنَّ الحَرثَ وَالنَسلَ كُلَّهُ

يَبيدُ وَمِنهُ قائِمٌ وَحَصيدُ

لَعَمري لَقَد بادَت قُرونٌ كَثيرَةٌ

وَأَنتَ كَما بادَ القُرونُ تَبيدُ

— أبو العتاهية

أبو العتاهية

إسماعيل بن القاسم بن سويد العيني، أبو إسحاق، أغر مكثر، سريع الخاطر، في شعره إبداع، يعد من مقدمي المولدين، من طبقة بشار بن برد وأبي نواس وأمثالهما. كان يجيد القول في الزهد والمديح وأكثر أنواع الشعر في عصره.