أبيات شعر غزلLoading

حفظ في المفضلة

شعر أبو الطيب المتنبي – وطرف إن سقى العشاق كأسا

أبيات شعر مقتبسة من قصيدة: أيدري الربع أي دم أراقا
أبيات شعر نظمت على بحر الوافر

 وَطَرفٌ إِن سَقى العُشّاقَ كَأساً

بِها نَقصٌ سَقانيها دِهاقا

وَخَصرٌ تَثبُتُ الأَبصارُ فيهِ

كَأَنَّ عَلَيهِ مِن حَدَقِ نِطاقا

— أبو الطيب المتنبي

معاني المفردات:

1 – يعني لها طرف إذا سقى عشاقه كأسا من الهوى ناقصة، سقانيها مملوءة. أي حبه لطرفها أكثر من حب كل عاشق له.

2 – يقول: أن خصرها إذا بدا نظرت إليه العيون من كل جانب، وثبتت فيه شاخصة متحيرة، لا يمكن أن يصرف عينه، فيصير طرف الناس بإحاطته به كالنطاق المحيط بالخص

أبو الطيب المتنبي

أحمد بن الحسين بن الحسن بن عبدالصمد الجعفي الكوفي الكندي ابو الطيب المتنبي.(303هـ-354هـ/915م-965م) الشاعر الحكيم، وأحد مفاخر الأدب العربي. له الأمثال السائرة والحكم البالغة والمعاني المبتكرة. وفي علماء الأدب من بعده أشعر الإسلاميين.

اقتباسات أخرى للكاتب

زر الذهاب إلى الأعلى