(شعرَ أبيضٌ ) 

(شعرَ أبيضٌ )  - عالم الأدب

 في رأسِ كلِ منا قصةً قدْ تتلعثمُ أوْ تستغيثُ أوْ تختبئُ تحتَ أمرنا ، لكنها ستخرجُ حتما يوما ما ، وترتفعَ كالغبارِ أكوام وأكوامٍ . . . جبلُ تشكيلتهِ طبيعةَ الألمِ والحزنِ . فتتحولُ إلى مزارٍ أوْ ملاذٍ أوْ رحلةٍ للترفيهِ والتأملِ ومنْ الغريبِ أنْ يصلَ ضجيجنا وآلامنا إلى ذروتها ويرتقي إلى مستوى التواصلِ ، حتى يصبحَ وطنا للإنسانيةِ جمعاءَ . – بشرتها بيضاءً جدا . لاحظتْ وجودَ شعرٍ أبيضٍ في شعرها ، وعلى الرغمِ منْ أنها رأتْه في العديدَ منْ الأشخاصِ الذينَ همْ أصغرُ منها بكثيرٍ ، إلا أنَ الشعرَ الرماديَ قدْ ظهرَ في شعرهمْ . لكنها الآنَ هيَ التي تراها في نفسها ! ولمْ تكنْ تعرفُ هذا الشعورِ إلا بعدَ أنْ عاشتهُ الآنِ إعادتها ذاكرتها إلى العشرينياتِ وحتى قبلَ العشرينياتِ ما الذي فعلتهُ ؟ ماذا قدمتْ للحياةِ ؟ ماذا جلبتْ لحياتي ؟

 هلْ الشبابُ الذي قدْ فاتَ مردودٌ ..أمْ هلْ دواءٌ يردُ الشيبُ موجودٌ ” الأخطلْ ” 

لقدْ بحثتُ عنْ المقصِ

 وجدتهِ

 تخلصتْ منْ الشعرِ الأبيضِ 

– وفي صباحِ اليومِ التالي ، بينما كانتْ تمشطُ شعرها ، رأتْ شعرةً بيضاءً أخرى على الجانبِ الآخرِ ! ! – لقدْ فهمتْ أنَ الحياةَ كانتْ تخبرها أنهُ لا فائدةً منْ ذلكَ . ومهما تخلصتْ منْ تلكَ الشعراتِ ، فسوفَ تظهرُ المزيدَ والمزيدَ منها – تصالحٌ معَ حقيقتكَ – لقدْ كبرتْ قليلاً يا فتاةٌ واصلتْ الحديثَ وسألتْ نفسها سؤالاً – هلْ كلُ شيءٍ على ما يرامُ ؟ – الحمدُ للهِ – لنأخذْ هذا كعلامةٍ لبدءِ التغييرِ ( مظهرُ الشعرِ الرماديِ ) . – منْ أجلِ التوضيحِ – وللحياةِ بمعناها الحقيقيِ – فلنبدأْ رحلةً جديدةً بمزيدٍ منْ الثباتِ والإصرارِ والجديةِ – لا للمماطلةِ والتأجيلِ ! اتركْ هذهِ الأفكارِ السلبيةِ خلفكَ واتجهَ نحوَ الجانبِ الإيجابيِ .

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في مشاركات الأعضاء

قد يعجبك أيضاً

جدارية لمحمود درويش

هذا هُوَ اسمُكَ / قالتِ امرأةٌ ، وغابتْ في المَمَرِّ اللولبيِّ… أرى السماءَ هُنَاكَ في مُتَناوَلِ الأَيدي . ويحملُني جناحُ حمامةٍ بيضاءَ صَوْبَ طُفُولَةٍ أَخرى…

تعليقات