زياد الأعجم – لعمرك ما رماح بني نمير

قال ابن العديم في  كتابه بغية الطلب في تاريخ حلب:
حضرت امرأة من بني نمير الوفاة فقيل لها: أوصي، فقالت: نعم، خبروني من القائل:

لعمرك ما رماح بني نمير

بطائشة الصدور ولا قصار؟

فقيل لها: زياد الأعجم، فقالت: أشهدكم أن له ثلث مالي، فحُمل له من مالها أربعة آلاف درهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.