ثلاث يعز الصبر عند حلولها – زهير بن أبي سلمى

ثَلاثٌ يعِزُّ الصَّبْرُ عِنــْدَ حُلُولِــها

ويَذْهَلُ عَنْهَا عَقْلُ كُلِّ لَبِيبِ

خُرُوجُ اضْطِرَارٍ مِنْ بِلادٍ تُحِبُّها

وَفُرْقَةُ خِلَّانٍ وفَقْدُ حَبِيبِ

— زهير بن أبي سلمى