بكت عيني وحق لها بكاها – حسان بن ثابت

شارك هذه الأبيات

بكتْ عينِي وحقَّ لها بُكاها
وما يُغنِي البكاءُ ولا العوِيلُ
— حسان بن ثابت

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في أبيات شعر رثاء
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية
حسان بن ثابت

حسان بن ثابت

حسان بن ثابت بن المنذر الخزرجي الأنصاري، أبو الوليد. الصحابي، شاعر النبيّ (ص) وأحد المخضرمين الذين أدركوا الجاهلية والإسلام. عاش ستين سنة في الجاهلية، ومثلها في الإسلام. وكان من سكان المدينة. واشتهرت مدائحه في الغسانيين، وملوك الحيرة، قبل الإسلام، وعيى قبيل وفاته.

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر ابن خفاجه - أراعي نجوم الليل حبا لبدره

شعر ابن خفاجه – أراعي نجوم الليل حبا لبدره

وَحَنَّت رِكابي وَالهَوى يَبعَثُ الهَوى فَلَم أَرَ في تَيماءَ إِلّا مُتَيَّما فَها أَنا وَالظَلماءُ وَالعيسُ صُحبَةٌ تَرامى بِنا أَيدي النَوى كُلَّ مُرتَمى أُراعي نُجومَ اللَيلِ

عجزْتَ يا مَهجورُ أنْ تَذهَلا لأبو نواس

عجزْتَ يا مَهجورُ أنْ تَذهَلا لأبو نواس

عَجِزتَ يا مَهجورُ أَن تَذهَلا وَمِن ذَوي نُصحِكَ أَن تَقبَلا سَجِيَّةٌ لَستَ لَها تارِكاً إِذا تَوَلَّوا عَنكَ أَن تُقبِلا وَتَذرُفُ العَينُ إِذا ما نَأَوا وَإِن

شعر عمرو بن كلثوم - بأي مشيئة عمرو بن هند

شعر عمرو بن كلثوم – بأي مشيئة عمرو بن هند

بِأَيِّ مَشيئَةٍ عَمرُو بنَ هِندٍ نَكونُ لِقَيلِكُم فيها قَطينا بِأَيِّ مَشيئَةٍ عَمرُو بنَ هِندٍ تُطيعُ بِنا الوُشاةَ وَتَزدَرينا — عمرو بن كلثوم Recommend0 هل أعجبك؟نشرت

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان صفي الدين الحلي
صفي الدين الحلي

يا من حمت عنا مذاقة ريقها

يا مَن حَمَت عَنّا مَذاقَةَ ريقِها رِفقاً بِقَلبٍ لَيسَ فيهِ سِواكِ فَلَكَم سَأَلتُ الثَغرَ وَصفَ رُضابِهِ فَأَبى وَصَرَّحَ لي سَفيهُ سِواكِ Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في

ديوان صفي الدين الحلي
صفي الدين الحلي

من عاشق ناء هواه دان

مِن عاشِقٍ ناءٍ هَواهُ دانِ ناطِقِ دَمعٍ صامِتِ اللِسانِ مَوثَقِ قَلبٍ مُطلَقِ الجُثمانِ مُعَذَّبٍ بِالصَدِّ وَالهِجرانِ طَليقِ دَمعٍ قَلبُهُ في أَسرِ مِن غَيرِ ذَنبٍ كَسَبَت

ديوان ابن خفاجة
ابن خفاجة

وأسمر يلحظ عن أزرق

وَأَسمَرٍ يَلحَظُ عَن أَزرَقٍ كَأَنَّهُ كَوكَبُ رَجمٍ وَقَد يَعتَمِدُ العَينَ اِعتِمادَ الكَرى وَيَنتَحي القَلبَ اِنتِحاءَ الكَمَد حَيثُ الوَغى بَحرٌ وَبيضُ الظُبى مَوجٌ وَخُرصانُ العَوالي زَبَد

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً