بانت سعاد ففي العينين ملمول – من اجمل قصائد الأخطل

بانَت سُعادُ فَفي العَينَينِ مَلمولُ

مِن حُبِّها وَصَحيحُ الجِسمِ مَخبولُ

فَالقَلبُ مِن حُبِّها يَعتادُهُ سَقَمٌ

إِذا تَذَكَّرتُها وَالجِسمُ مَسلولُ

— الأخطل

شرح معاني المفردات

الْمُلْمُولُ : المِكْحَالُ يُكتحل به

مَخبولُ : مَسٌّ مِنَ الجُنُونِ

السَّقْمُ : الْمَرَضُ الْمُزْمِنُ

السَلُّ : انْتِزَاعُكَ الشيءَ وإخْراجُهُ في رِفْقٍ ، كالاسْتِلالِ

 

الأخطل

الأخطل التغلبي ويكنى أبو مالك ولد عام 19 هـ، الموافق عام 640م، وهو شاعر عربي وينتمي إلى قبيلة تغلب العربية ، وكان نصرانيا، شاعر مصقول الألفاظ، حسن الديباجة، في شعره إبداع. وهو أحد الثلاثة المتفق على أنهم أشعر أهل عصرهم: جرير والفرزدق والأخطل.