النور في قلبي وبين جوانحي – أبو القاسم الشابي

النّورُ في قلبِي وبينَ جَوانِحي

فَعَلامَ أخشى السَّيرَ في الظّلْماءِ؟

إنِّي أنا النَّايُ الَّذي لا تنتهي

أنغامُهُ ما دام في الأَحياءِ

وأنا الخِضَمُّ الرحْبُ ليس تزيدُهُ

إلاَّ حياةً سَطْوةُ الأَنواءِ.

— أبو القاسم الشابي