المعجم الصافي! (تحية لأمينة الشيخ سليمان)

شاركها

حييتُ بالشعر المَعين الصافي

علِّي أوَفي حقه ، وأكافي

علِّي أجازي مَن له سهرا معاً

وأزخرفُ الذكرى بعذب قواف

وأعطرُ الأسماعَ بالشِعر الذي

يُثري المشاعرَ بالجلال الضافي

وأصوغ مِن طهر الشعور قصيدة

كاللؤلؤ المَكنون في الأصداف

وأذرّ إحساسي قريضاً مُفعماً

بتناغم الألحان والألطاف

وأرجّعُ الأنغامَ تُطربُ خاطراً

يهفو إلى دُررٍ حواها الصافي

لمّا اطلعتُ تملكتني عَبرتي

أبكي الجهودَ بمَدمع ذرّاف

وطفِقتُ أوسِعُه بأجمل مِدحةٍ

تُضفِي عليه كرائمَ الأوصاف

ليكون شعري حُلة تسمو به

ليظل في عزٍّ وفي استشراف

أثني على أندى المعاجم طلعةً

هو – للأعارب – كالدواء الشافي

هو قد أعاد الذكرياتِ رطيبة

وأعاد ضادَ السادة الأسلاف

هو زبدة نشرَ (اللسان) أريجَها

حتى غدتْ كالروضة المِئناف

هو جُنُة لمن استعان بلفظه

حتى يقاوم هجمة الأسياف

هو جُهد فذٍ والكريمة زوجه

وعلى الغلاف ترى الدليلَ الوافي

إذ قدّما للضاد خيرَ هديةٍ

والأمرُ ليس – إذا قرأت – بخاف

أتيا بسفر نستضئ بنوره

سلس العبارة واضح الأهداف

بين المعاجم كالمنارة يزدهي

وخِلالُ هذا السفر بالآلاف

من بينها (تاج العروس) يَزينها

ويُقدّم البسماتِ للأضياف

لكنْ هنا (الصافي) العروسُ تجمّلتْ

في يوم عُرس ، في احتفال زفاف

مَن ذا الذي يُحصي المعاجم كثرة

مُذ خطها صِيدٌ من الأسلاف؟

يا أيها (الصافي) بلغت مكانة

عُظمى بأشرفِ سُؤدَدٍ وطِراف

مَن حَلّ ساحتك استضاء بنورها

وأحيط بالنفحاتِ والإتحاف

فتحية يا مُعجماً بلغ الذرى

أهديكها بالودّ والإيلاف

بالشِعر صُغتُ حروفها ورموزها

ممزوجة بخواطر استعطاف

واللهَ أسالُ أن يبلغكَ المُنى

وحماكَ ربي المستعانُ الكافي

Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في مشاركات الأعضاء
مساحة إعلانية
بحجم 90×728 للأجهزة الكبيرة، وبحجم 320×50 للأجهزة المحمولة
تابع عالم الأدب على الشبكات الاجتماعية

مشاركات الأعضاء

القلنسوة!

يَا قَلبُ عَجِّل بالقصيدْ وانثرْ عَلَى الذِّكْرَى الوُرُدْ واقطِف رَيَاحين الهَوى يَا قَلبُ من روض القَصِيد وابذُرْ قَرِيضك في الدُّنَا وانشرْ تَرَانيم الصُّمود واطرحْ هُمُومك

– كلام –

العائلة لا تعلم ما الذي يحدث لنا , لا يعلموا حجم الضغوطات التي نمر بها , علاقتنا التي انتهت , محاولاتنا التي فشلت , كتاباتنا

الغزال الأبكم!

اليومَ كيف الغزالُ الحلو يمتهنُ؟ وكيف تجرفه الشكوكُ والمِحنُ؟ وكيف طاوع من أردى كرامته؟ حتى محا صوته الوجومُ والشجن مازال يلعب بالنيران يحسَبُها برداً عليه!

اخترنا لك هذه مجموعة من الاقتباسات الشعرية الملهمة:

شعر ابن المعتز - عليم بما تحت العيون من الهوى

أجمل بيت شعر في الأمل للطغرائي

أُعَلِّــلُ النَّفْسَ بِالآمالِ أَرْقُبُهَا ما أَضْيَقَ العَيْشَ لَولَا فُسْحَةُ الأَمَلِ لم أرتضِ العيشَ والأيامُ مقبلةٌ فكيف أرضى وقد ولَّتْ على عَجَلِ — الطغرائي Recommend0 هل

شعر أبو تمام - وما من شدة إلا سيأتي

شعر أبو تمام – وما من شدة إلا سيأتي

وَما مِن شِدَّةٍ إِلّا سَيَأتي لَها مِن بَعدِ شِدَّتِها رَخاءُ لَقَد جَرَّبتُ هَذا الدَهرَ حَتّى أَفادَتني التَجارِبُ وَالعَناءُ — أبو تمام Recommend0 هل أعجبك؟نشرت في

قصائد ودواوين شعر قد تعجبك أيضاً:

ديوان صفي الدين الحلي
صفي الدين الحلي

حسدت جود كفك الأمطار

حَسَدَت جودَ كَفِّكَ الأَمطارُ فَغَدَت مِنكَ بَل عَلَيكَ تَغارُ صَدَّنا الغَيثُ عَن زِيارَةِ غَيثٍ بِشرُهُ البَرقُ وَالنُضارُ القُطارُ عاقَ أَجسادَنا فَزُرناهُ بِالقَل بِ وَذو الفَضلِ

ديوان القاضي الفاضل
القاضي الفاضل

فلو أن كتاب العراق أكفهم

فَلَو أَنَّ كُتّابَ العِراقِ أَكُفُّهُم حَوَت قَصَبَ الآجامِ أَنقاسُها البَحرُ يَخطونَ ما جاءَت بِهِ الصينُ كُلُّهُ وَما قَد حَوَت مِن طَيِّ قِرطاسِها مِصرُ لَما قَدَروا

ديوان أبو نواس
أبو نواس

ودهماء ترسيها رقاش إذا شتت

وَدَهماءَ تُرسيها رَقاشٌ إِذا شَتَت مُرَكَّبَةُ الآذانِ أُمُّ عِيالِ يَغَصَّ بِحَيزومِ الجَرادَةِ صَدرُها وَيُنضِجُ ما فيها اتِّقادُ ذُبالِ وَتَغلي بِذِكرِ النارِ مِن غَيرِ حَرِّها وَيُنزِلُها

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
لقد تم اشتراكك بنجاح.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

كن متابعاً أولاً بأول، خطوة بسيطة لتصلك شروحات وقصائد بشكل اسبوعي

تعليقات

الاعضاء النشطين مؤخراً